المؤلف:
حارث

تذكرنا القصيدة التالية ، المجهولة المؤلف ، أن المخاطرة جزء أساسي من الحياة .

أن تضحك هو أن تجازف في أن تبدو أحمق 

أن تبكي هو أن تجازف في أن تبدو عاطفيا

أن تنفتح على الآخر هو أن تجازف في أن تتورط

أن تكشف عن مشاعرك هو أن تجازف في الكشف عن ذاتك الحقيقة 

أن تحيا هو أن تجازف بأن تموت

أن تجرب هو أن تجازف بأن تفشل 

ولكن أكبر خطر في الحياة هو الأ نجازف بشيء ، فالذي لا يجازف بأي شيء لا يفعل شيئا ولا يملك شيئاً في النهاية .

قد يتفادى العذاب والحزن لكنه لا يستطيع ببساطة أن يتعلم أو يتغير أو ينضج أو يحب 

لقد قيدته معتقداته فأصبح عبداً ؛ لقد تنازل عن الحرية .

وحده الذي يجازف يصبح حراً