المؤلف:
حسام عواد

الدرس الأول: الاتصالات

مراحل تطور الاتصالات:
    استخدام الإشارات الدخانية والحمام الزاجل.
    استخدام التلفاز والمذياع.
    استخدام الهاتف.
    استخدام الإنترنت والأجهزة المحمولة

س1: عرف الاتصالات؟
جميع الوسائل المستخدمة لنقل البيانات و المعلومات بأشكال مختلفة من نقطة إلى أخرى باستخدام أجهزة إلكترونية.

س2: ما هي وظائف نظم الاتصالات؟
س2: تتضمن نظم الاتصالات مجموعة من الأجهزة والبرمجيات للقيام بمجموعة من الوظائف أذكر ثلاثاً منها؟
1.    إرسال واستقبال كل من البيانات والمعلومات.
2.    إنشاء واجهة بين المرسل وجهاز الإرسال.
3.    إيجاد أفضل مسار توجه الرسالة فيه.
4.    الموثوقية: التأكد بأن الرسالة قد وصلت إلى الشخص المعني.
5.    تحويل الرسالة من سرعة إلى أخرى أو من شكل لآخر.
6.    المحافظة على سرية المعلومات.

س3: عرف البروتوكول؟
مجموعة من القواعد والخطوات المستخدمة لتحقيق الربط ولغة التفاهم بين المحطات على الشبكة.

س4: ما هي أهم مهمات (وظائف)  البروتوكول؟
1.    تحديد كل جهاز في خط الاتصال.
2.    ضمان انتباه الطرف الآخر
3.    التحقق من وصول الرسالة صحيحة.
4.    تصحيح الأخطاء إن حصلت.

ملاحظة: يتم نقل البيانات على شكل إشارات كهرومغناطيسية.
س5: يمكن تمثيل الإشارات الكهرومغناطيسية بنوعين، أذكرهما؟
1.    إشارات رقمية. ( Digital )
2.    إشارات تماثلية. ( Analog )

س6: عرف كل من الإشارات الرقمية، التماثلية؟ ( راجع الشكل صفحة 260 )
الإشارات الرقمية:هي موجات منفصلة يتم إرسال البيانات على شكل حالتين منفصلتين ، يتم تمثيلهما على شكل خطين مختلفين في الارتفاع، احدهما يشار إليه بالرقم الثنائي ( 0 ) والآخر بالرقم الثنائي (1).
الإشارات التماثلية: هي موجات متصلة مستمرة تمر داخل وسائط النقل.

س7: إلى ماذا يشير كل من  الحالتان ( 0 ، 1 ) في الإشارات الرقمية؟
إلى وجود أو عدم وجود نبضة. 

س8: أين تستخدم كل من الإشارات الرقمية والإشارات التماثلية؟
س8: ما هي استخدامات كل من الإشارات الرقمية والإشارات التماثلية؟

الإشارات الرقمية: تستخدم في 
•    الحواسيب للاتصال مع مكوناته.
•    في الأجهزة الرقمية
الإشارات التماثلية: في الاتصالات الصوتية.

س9: لنقل البيانات يتم استخدام وسائط متعددة لكل منها صفات خاصة .ما هي المعايير المستخدمة للمقارنة بين وسائط النقل المختلفة؟
س9: ما هي خصائص وسائط النقل؟

1.    سرعة نقل البيانات. ( Speed Of Data Transmission )
•    وحدة قياسها: bps
•    لقياس سرعات أكبر نستخدم أحد مضاعفات bps وهي : Kps ، Mbps ، Gbps
•    تعريف bps: هي الوحدة المستخدمة لقياس سرعة نقل البيانات وهي تمثل عدد البتات في الثانية.

2.    معدل البود. ( Baud Rate ).
•    تعريف البود: عدد النبضات التي تحدث في الثانية الواحدة.
•    يختلف bps عن معدل البود
•    يمكن من خلال عملية ( Encoding ) نقل مجموعة كبير من البتات في معدل بود قليل.

3.    سعة النطاق ( Band width )
•    تعريفها: الفرق بين أكبر وأقل كمية من الترددات التي يمكن تمريرها خلال الوسط.

س10: يتم نقل البيانات والمعلومات بين أجهزة الاتصال بثلاثة طرق رئيسية عدد هذه الطرق؟

1.    إرسال باتجاه واحد.
•    تنتقل الإشارة في اتجاه واحد.
•    من الأمثلة عليها: الإشارات التي تنتقل من محطات البث التلفزيوني والإذاعي.

2.    إرسال في اتجاهين في أوقات مختلفة.
•    يقوم المرسل بإرسال الإشارات.
•    لا يستطيع المستقبل إرسال إشارات إلا بعد انتهاء المرسل.
•    من الأمثلة عليها: المذياع البحري ، جهاز الشرطي اللاسلكي.

3.    إرسال باتجاهين.
•    يمكن نقل البيانات باتجاهين في الوقت نفسه.
•    من الأمثلة عليها: استخدام الهاتف.


س11: ما هي أنواع وسائط الاتصال الناقلة للإشارات؟
1.    الوسائط السلكية
2.    الوسائط اللاسلكية.

س12: ما هي أنواع الكوابل المستخدمة في الوسائط السلكية؟
1.    Fiber Optics
2.    Unshielded Twisted Pair  ( UTP )
3.    Coaxial Cable

    مشاركة ص262

س13: علل: الوسائط اللاسلكية لا تحتاج إلى وسائط مادية لنقل الإشارات.
لأنها ترسل الإشارات خلال الأثير باستخدام ترددات معينة للطيف الكهرومغناطيسي.

س14: كيف يمكن منع تداخل الاستخدامات المختلفة للإشارات المرسلة عبر الأثير ( خلوية ، تلفازية)؟
من خلال تخصيص مدى مختلف لكل نوع من أنواع الاستخدامات. (علل) لمنع التداخل.

•     قنوات الاتصال الاسلكية
س15: أذكر أربعاً من قنوات(وسائط) الاتصال اللاسلكية؟
1.    الأمواج الراديوية ( Radio waves ).
2.    الأمواج الميكروية ( Microwaves )
3.    الأقمار الصناعية ( Satellite )
4.    الأمواج تحت الحمراء ( Infrared )

1.    الأمواج الراديوية ( Radio waves ).
س1: عرف الامواج الراديوية؟
هي إحدى وسائط النقل اللاسلكية وهي أمواج سهلة التوليد ولها القدرة على الانتقال إلى مسافات طويلة واختراق المباني بسهولة.

س2: علل:
1.    تستخدم الامواج الراديوية على نحو واسع في الاتصالات سواء أكانت داخلية أو خارجية
لأنها سهلة التوليد ولهاالقدرة على الانتقال لمسافات طويلة واختراق المباني.

2.    في الأمواج الراديوية لا يشترط وجود أجهزة الإرسال والاستقبال بوضعية معينة ليتم الاتصال؟
لأنها تنتقل من المصدر إلى الاتجاهات كافة.

3.    تُرخِّص الحكومات استخدام الامواج الراديوية في حدود معينة.
نظراً لقدرة هذه الامواج على الانتقال لمسافات طويلة، ((مما يؤدي إلى مشكلة التداخل بين المستخدمين (علل) ))
س3: على ماذا تعتمد خصائص الامواج الراديوية؟وضح ذلك؟
تعتمد على تردداتها. حيث أنه:
•    في الترددات المنخفضة:
o     تستطيع هذه الامواج اختراق المباني على نحو جيد.
o    لكن قوتها تقل كلما ابتعدنا عن المصدر.

•    في الترددات المرتفعة: تنتقل في خطوط مستقيمة وترتد عن الحواجز.

ملاحظة: تتأثر الأمواج الراديوية بالمعدات الإلكترونية
س4: ما هي خصائص الامواج الراديوية؟
1.    لها القدرة على الانتقال لمسافات طويلة.
2.    لها القدرة على اختراق المباني.
3.    تنتقل هذه الامواج في كافة الاتجاهات.

2. الأقمار الصناعية. ( Satellite )
س1: عرف الأقمار الصناعية؟
هي إحدى قنوات الاتصال اللاسلكية حيث يتم إرسال البيانات باستخدام أقمار مدارية تكون في مدار محدد حول الأرض، بحيث تعمل هذه الأقمار كمحطات تتابع لإرسال الإشارات الميكروية عبر مسافات بعيدة.

س2: ما هي مكونات الأقمار الصناعية؟
1.    هوائيات
2.    مجموعة اجهزة استقبال للرسائل من الأرض وتكبير الإشارات.

س3: ما هو عمل الأقمار الصناعية.
تعمل كمحطات تتابع لإرسال الإشارات الميكروية عبر مسافات بعيدة جداً.

3. الأمواج تحت الحمراء ( Infrared ).
س1: ما هي خصائص الأمواج تحت الحمراء؟
1.    تستخدم للاتصالات القصيرة.
2.    رخيصة الثمن.
3.    سهلة الإعداد.
4.    لا تستطيع عبور العوائق الصلبة.

س2: ما هي استخدامات الأمواج تحت الحمراء؟
1.    أجهزة التحكم عن بعد ( التلفاز، الاستيريو).
2.    ربط مكونات الحاسوب مع بعضها( مثل الطابعة ).

ملاحظة: لا تستخدم الأمواج تحت الحمراء لربط شبكات الحاسوب مع بعضها.
4.الأمواج الميركروية ( Microwaves).
س1: عرف الأمواج الميركروية؟
هي إحدى وسائط نقل بيانات الوسائط المتعددة عن بعد باستخدام موجات متناهية في الضغر وعالية التردد، وتتمثل قناة الميكرويف في تواجد مجموعة من أبراج الهوائيات على مسافات في حدود ما بين 48-64 كيلو مير.

س2: وضح كيفية نقل الأمواج الميركروية بين أجهزة الإرسال والاستقبال؟ (آلية عمل الأمواج الميركروية)
•    من خلال تركيز الامواج في حزم أشعة ضيقة بوساطة هوائيات تشبه الصحون اللاقطة الخاصة بالتلفاز
•    يجب تثبيت أجهزة الإرسال والاستقبال بحيث تكون بمحاذاة بعضها البعض.

س3: أذكر ثلاثاً من خصائص الأمواج الميركروية؟
1.    تسير هذه الامواج في خطوط مستقيمة.
2.    لا يمكن لهذه الامواج اختراق المباني بشكل جيد.
3.    غير مكلفة نسبياً مقارنة مع خطوط الألياف الضوئية أو الخطوط المسأجرة.
4.    تستخدم في الاتصالات البعيدة مثل ( الهواتف الخلوية ، التوزيع التلفازي ، شبكات الحاسوب)

س4: أذكر ثلاثاً من استخدامات الأمواج الميركروية؟
1.    
2.    
3.    

س5: علل: 
1.    عندما تكون الأبراج بعيدة عن بعضها البعض فإننا بحاجة إلى مكررات لبث الأمواج الميركروية.

2.    كلما كانت الأبراج مرتفعة كلما زادت المسافة الممكنة بينها؟
بما ان هذه الامواج لا تخترق المباني بشكل جيد، فإنه كلما ارتفعت الأبراج التي تبث هذه الامواج فإن ذلك أدعى أن لا تصطدم هذه الامواج في المباني.

س6: عرف البلوتوث؟
نظام لاسلكي يوصل أجهزة الحواسب مع الهاتف بمدى قصير بحيث يستهلك أقل قدر من الطاقة والتكلفة المادية.

الدرس الثاني: استخدام الاتصالات في الاعمال.
    
س1: ما هو سبب ظهور تطبيقات جديدة للاتصالات كالتجارة الإلكترومية والأعمال الإلكترونية؟
الحاجة إلى تسهيل انتقال المعلومات والخدمات بين المسسات والأفراد

س2: ما هو دور الاتصالات في الأعمال؟
    دعم نشاطات المؤسسة ( كيف ) من خلال تسهيل انتقال البيانات وتبادلها بين أماكن مختلفة، مما كان له الأثر الكبير في تسيير أعمال المؤسسة داخلياً.
    وظهور تطبيقات جديدة للاتصالات كالتجارة الالكترونية والأعمال الالكترونية لتسهيل انتقال المعلومات والخدمات بين المؤسسات والأفراد . 
    تعتبر الاتصالات ضرورة تنافسية لنشاطات الأعمال الالكترونية؛ (مثل متابعة المخزون وتسجيل طلبات الزبائن والتأكد من توافر السلع، ومنح الائتمان للزبائن. )
    وقد ساهمت الاتصالات في تحسين فاعلية أعمال المبيعات وخدمة الزبون من خلال توفير إمكانية الدخول الفوري للبيانات المطلوبة. 
    كما ساهمت في تغيير طبيعة الاتصالات الداخلية بين مؤسسات متناثرة جغرافياً
    ولا تقتصر أهمية الاتصالات في الربط بين أماكن متباعدة جغرافياً فحسب، بل يمكن اعتبار الاتصالات قضية استراتيجية حتى لو كانت المؤسسة المعنية موجودة ضمن بناء واحد 
o    مثال، أهمية بث الوسائط المتعددة في المستشفيات، فهي توفر إمكانية بث طلب الأطباء، ونتائج المختبر ....الخ)

س3: ما هو المقصود بالميزة التنافسية؟
الميزة التنافسية: القدرة على تزويد المستهلك بمنتجات وخدمات بشكل أكثر كفائة وفعالية من المنافسين الأخرين في السوق الدولية، ما يعني نجاحاً مستمراً لهذه المؤسسة على الصعيد العالمي.

س4: ما أهمية الاتصالات في كل من ( قسم الانتاج، المبيعات، التسليم، التمويل، خدمة الزبائن )؟
س3: ما هي تطبيقات الاتصالات الداعمة للأعمال الإلكترونية في كل من ( قسم الانتاج، المبيعات، التسليم، التمويل، خدمة الزبائن )؟ الإجابة: حالة دراسية صفحة 268

 

 

 

 

بالإضافة إلى دور الاتصالات في قسم خدمة الزبائن:
1.    
2.    
3.    
س4: هناك عدد من نماذج الاعمال التي تعتمد على بشكل مباشر على الاتصالات. وضح ثلاثاً منها؟

1.    تجارة التجزئة الإلكترونية : شركات تبيع منتجات لشركات أخرى على الانترنت مثلBuy.com
2.    الأسواق الإلكترونية: شركات تستخدم الإنترنت لإنشاء أسواق إلكترونية للبائعين والمشترين. Amazon.com
3.    مزودو خدمة الإنترنت: شركات تزود الأفراد والمؤسسات بخدمة الإنترنت مثل Batelco
4.    شركات الكيبلات والهاتف: شركات تقوم ببناء وتشغيل وصيانة الهواتف والكيبلات مثل الاتصالات 
                                      الأردنية.
5.    البنوك وخدماتها: مثل أجهزة ATM

الدرس الثالث: التقاء الحوسبة والاتصالات

س1: إن لالتقاء الحوسبة والاتصالات مظاهر عدة ، وضح أربعاً منها؟

1.    اعتماد الاتصالات على نظم الحاسوب.

•    الاتصالات القديمة تحتاج إلى عامل مقسم لإنشاء الربط الهاتفي ثم استخدمت مفاتيح إلكترونية.
•    الآن : إمكانية الحاسوب من إجراء الاتصالات البعيدة إلكترونياً.
•    يقوم الحاسوب بتحديد المسار الذي سيتم الاتصال فيه من خلال مراقبة حركة الاتصال في   
    الشبكة

2.    دور الاتصالات في الحوسبة.

•     دور الاتصال في ظهور المعالجة الموزعة حيث أنه :
•    يمكن تخزين البيانات في مكان ومعالجتها في مواقع أخرى دون الاهتمام بموقع البيانات.
•    يمكن استخدام الخلوي للوصول إلى هذه البيانات مع مراعات أمور منها: ( التكلفة، الأمن، 
    مدى التحكم بالبيانات ) الشكل صفحة 372

3. ائتلافات جديدة بين البيانات والحوسبة.

•    وذلك من خلال مزج عناصر معينة مثل ( الهاتف والتلغراف ومعالجة البيانات ).
•    ظهور البريد الإلكتروني بدلاً من التلغراف مع استخدامه للحاسوب في إرسال واستقبال الرسائل.
•    كذلك البريد الصوتي الذي يستخدم الحاسوب لتسجيل وإرسال الرسائل الصوتية.
•    كذلك المؤتمرات الصوتية التي تطبق فكرة البث التلفازي.

4.    ظهور بدائل جديدة في الإرسال السلكي واللاسلكي.

•    بسبب التقدم في مجال الإرسال السلكي واللاسلكي أدى ذلك إلى
•    ظهور بدائل في وسائل الاتصالات مثل:
•    ظهور الوسائط اللاسلكية مثل استخدام أجهزة الخلوي والأقمار الصناعية 
•    وظهور الوسائط السلكية العالية الكفاءة مثل الألياف الضوئية بدلا من الأسلاك النحاسية

س2: ما هو المقصود ب المعالجة الموزعة؟

الدرس الرابع: شبكات الحاسوب

س1: عرف شبكات الحاسوب؟
مجموعة من الاجهزة المرتبطة مع بعضها البعض بواسطة خطوط اتصال، ليتم تبادل البيانات والمعلومات بينها بالإضافة إلى المشاركة و في المصادر مثل الطابعة والبرامج.

س2: ما هي المعايير التي يمكن من خلالها تصنيف شبكات الحاسوب؟
1.    بناءً على وسائط النقل ( سلكي ، لا سلكي )    
     شبكات سلكية: في حال استخدام وسائط نقل فيزيائية مثل الكوابل المحورية  الألياف الضوئية
    شبكات لاسلكية: في حال استخدام ترددات الطيف الكهرومغناطيسي.

2.    بناءً على المدى الجغرافي التي تغطيه الشبكة.
    شبكات محلية ( LAN )
    شبكات الواسعة ( WAN )
ملاحظة: قد تكون أي من الشبكتين سلكية أو لا سلكية

           الشبكات المحلية  Local Area Network ( LAN )
س1: عرف الشبكة المحلية؟
مجموعة من الاجهزة المرتبطة مع بعضها البعض باستخدام وسائل اتصال سلكية أو لاسلكية داخل غرفة أو مبنى أو مجموعة مبانٍ متقاربة.

س2: ما هي ميزات الشبكة المحلية؟
1.    سرعة نقل البيانات.
2.    المشاركة في البيانات
3.    تتضمن عدد غير محدود من أجهزة الحواسيب.
ملاحظة: يعتمد عدد الأجهزة في الشبكة المحلية على نظام الكوابل المستخدم في ربط أجزاء الشبكة.
س3: ما هي مكونات الشبكة المحلية؟
   المعدات وتتضمن:

‌أ)    المحطات ( Client Station ) : الأجهزة المكونة للشبكة والتي يمكن أن تطلب موارد الشبكة.
‌ب)    بطاقة الشبكة ( NIC ) : يتم ربط محطة العميل باشبكة سلكياً أو لاسلكياً باستخدام بطاقة الشبكة.
‌ج)    أجهزة الربط.
‌د)    الخادم ( Server )
‌ه)    وسائط الإرسال ( Transmission media):قد تكون سلكية أو لاسلكية أو كليهما في الوقت نفسه
   البرمجيات : يتم استخدام برمجيات لإدارة وتشغيل الشبكة مثل:
‌أ)    نظام تشغيل الشبكات Network Operating System ( NOS )
‌ب)    البروتوكولات. لتنظيم الاتصال بين أجهزة الشبكة.

ملاحظات حول أجهزة الربط:
1.    تختلف أجهزة الربط المستخدمة حسب طريقة ربط الشبكة.
2.    حيث يمكن استخدام المقسم ( Switch ) لإعداد شبكة محلية.
3.    بينما يمكن استخدام المكرر ( Repeater ) لزيادة المسافة التي يمكن أن تغطيها الشبكة.

س4: عرف الخادم؟
هو جهاز حاسوب بمواصفات عالية يقوم بتقديم الموارد والخدمات للعملاء بالشبكة.

س5: ما هي أنواع الخادم؟
1.    خادم الملفات.
2.    خادم الطباعة.
3.    خادم الويب.
ملاحظة: يتم تحديد أهداف و مهمات كل خادم للحصول على أداء أفضل داخل الشبكة.
س6: ما هي الأمور التي يتضمنها الخادم بغض النظر عن نوعه موضحاً ذلك بمثال؟ 
    معدات و(أو) برمجيات تضمن تكاملية البيانات. مثل برمجيات مستخدمة لإعداد نسخ احتياطية.

* من البرمجيات المستخدمة لإدارة الشبكات ( نظم تشغيل الشبكات والبروتوكولات )

س5: عرف نظام تشغيل الشبكات؟
هو نظام تشغيل يتم تثبيته على جهاز الخادم تتوفر فيه صفات أي نظام تشغيل بالإضافةإلى قدرته على إدارة الشبكة ومكوناتها.

س6: أذكر بعض الأمثلة على نظام تشغيل الشبكات؟
1.    win2000/2003 Server
2.    Unix
3.    Linux
4.    Novell Netware

س7: أذكر أمثلة  لبروتوكولات تستخدمها الشبكة المحلية؟
1.    TCP/IP
2.    Net BuI
3.    IPX/SPX

ملاحظة
o    تختلف البروتوكولات المستخدمة من شبكة لأخرى
o    راجع النشاط صفحة 277 لتتعرف كيفية إعداد بروتوكول TCP/IP


س8: يمكن تقسيم الشبكات المحلية حسب طريقة الوصول إلى مواردها إلى نوعين(نموذجين )، أذكرهما؟
1.    الشبكة التناظرية ( Peer-to-Peer )
2.    شبكة الخادم / المستفيد ( Client \ Server )

1.    الشبكة التناظرية ( Peer-to-Peer )

س1: عرف الشبكة التناظرية؟
هي شبكة يكون فيها كل جهاز عبارة عن خادم ومستفيد في نفس الوقت، حيث لا يوجد تحكم مركزي للشبكة.

س2: ما هي خصائص الشبكة التناظرية؟
1.    لا يوجد تحكم مركزي للشبكة
2.    غير مكلفة وصغيرة الحجم.
3.    لا يتم وصل عدد كبير من الاجهزة بها.
4.    سهلة الإعداد.
5.    مستوى السرية والأمن فيها غير عالٍ ( سلبية )

س3: علل: 
1- يعد مستوى السرية والأمن في الشبكة التناظرية غير عالٍ؟
لأن برامج التشغيل المستخدمة في هذه الشبكات( مثل: win98/95 NT Workgroup ) لا توفر خيارات أمن وحماية كبيرة.

2- يجب تدريب المستخدمين على إدارة موارد الشبكة التناظرية؟
لأنه هو الشخص الذي يقوم بمتابعة الموارد على جهازه.

3- تسمى الشبكة التناظرية ب ( Workgroup Model )
لانه تستخدم الشبكات ذات المجالات الخاصة مثل المجموعات الصغيرة.

ملاحظة: 
    يتم تعريف المستخدمين وتحديد صلاحياتهم على كل جهاز سيستخدمونه
    يمكن أن يكون للمستخدم كلمة مرور مختلفة من جهاز لآخر.
    راجع الشكل صفحة 384

2.    شبكة الخادم / المستفيد ( Client \ Server )

س1: عرف بشبكة الخادم / المستفيد؟
هي شبكة يكون فيها جهاز مركزي ( خادم   server ) يقوم على إدارة موارد الشبكة ويوفر الخدمات للعميل ( Client ).

س2: ما هي خصائص ( ميزات ) شبكة الخادم / المستفيد؟
1.    الشبكة أكثر تنظيماً.
2.    سهولة البحث عن الملفات والموارد.
3.    توفر هذه الشبكة مستوى أفضل من أمن الشبكة وسرية البيانات.

س3:كيف يمكن تحسين أداء شبكة الخادم / المستفيد؟
من خلال ربط أكثر من خادم بحيث يتم توزيع المهمات عليهم مثل:
    خادم الطباعة.
    خادم الملفات.
    خادم البريد الإلكتروني.

ملاحظة: 
1.    تستخدم شبكة الخادم / المستفيد أنظمة تشغيل لإدارة الشبكات بشكل مركزي. مثل نظام Win2003
2.    يتم تعريف المستخدمين وتحديد صلاحياتهم على قاعدة بيانات مخزنة على الخادم.
3.    راجع الشكل صفحة 289.

س4: ما هي طرق ربط الشبكات المحلية / ما هي نماذج الشبكات المحلية؟
1.    النموذج الحلقي.
2.    النموذج الخطي.
3.    النموذج النجمي.

تطبيقات الشبكات المحلية في بيئة الأعمال.

س1: ما هي فوائد ( تطبيقات ) الشبكات المحلية في المؤسسات؟
‌أ)    المشاركة ( Sharing ).
‌ب)    الاتصالات الداخلية.
‌ج)    الاتصال مع البيئة الخارجية.  : الاتصال بالإنترنت بكلفة قليلة
‌د)    شبكات التصنيع.  : أتمتة المهمات في المؤسسات والمصانع.

س2: أذكر ثلاثة أمثلة لموارد يستطيع مستخدمو الشبكة المحلية المشاركة فيها؟
من الموارد التي يمكن المشاركة فيها:

1.    المشاركة في المعدات: بعض المعدات غالية الثمن كالطابعة الليزرية، باستخدام الشبكة المحلية يمكن للمستخمين جميعاً الوصول إليها.
2.    المشاركة في البرمجيات : يمكن تخزين البرمجيات الكبيرة على جهاز واحد، وبالمشاركة يستطيع الجميع استخدامها.
3.    المشاركة في البيانات.: يتم تخزين البيانات على جهاز ويستطيع الجميع تبادلها.

س3: أذكر مثالاً لاستخدام الشبكة المحلية في الاتصالات الداخلية للمؤسسة؟
إرسال الرسائل الإلكترونية الداخلية.

س4: علل: يعد إرسال الرسائل الإلكترونية الداخلية أكثر فائدة من الاتصالات الهاتفية؟
لأنها توفر توثيقاً للاتصالات


                  الشبكة الواسعة ( WAN ) ( Wide Area Network )
      
    س1: عرف الشبكة الواسعة؟
هي شبكات تغطي مساحات واسعة مثل الربط بين المدن والقارات ومن الأمثلة عليها شبكة الإنترنت.

س2: علل:
1.    تستخدم الشبكات الواسعة معدات ووسائل ربط تختلف عن المستخدمة في الشبكات المحلية؟
 للتمكن من ربط الأجهزة لمسافات بعيدة.
2.    تتجه المؤسسات في الشبكات الواسعة إلى شركات الاتصال العامة لتوفير المعدات ووسائط الاتصال السلكية واللاسلكية.
لأن المؤسسات لا تستطيع تحمل نفقات اقتناء هذه المعدات أو إنشائها.

س3: أذكر ثلاثاً من الخدمات التي تقدمها شركات الاتصالات للربط مع الإنترنت أو لربط فروع المؤسسة الواحدة؟
1.    خطوط الاتصال الهاتفي ( Dial Up ).
2.    الخطوط المخصصة ( Leased line )
3.    ADSL

س4: عرف كل من خطوط الاتصال الهاتفي ، الخطوط المخصصة ، ADSL

    خطوط الاتصال الهاتفي ( Dial Up ). : هي الخطوط المستخدمة في الاتصال الهاتفي.
    الخطوط المخصصة: هي خدمة تمتاز بأنها توفر اتصالاً دائماً بين نقطتين وتوفر سرعة أفضل في   
  نقل البيانات.
    ADSL: هي خدمة تستخدم خطوط الهاتف لنقل البيانات الرقمية والاتصالات الهاتفية في الوقت   
                نفسه.

س5: علل:في Dial up يجب استخدام جهاز المودم لإجراء الاتصال .؟
لتحويل الإشارة الرقمية الخاصة بأجهزة الحاسوب إلى إشارات تماثلية يمكن حملها بواسطة خطوط الاتصال ، ومن ثم إعادة الإشارة إلى رقمية مرة أخرى ليستخدمها الحاسوب.

س6: علل: يعد الاتصال باستخدام Dial up بطيئاً نسبياً؟
لأنه يتم وباستخدام المودم تحويل الإشارة الرقمية الخاصة بأجهزة الحاسوب إلى إشارات تماثلية يمكن حملها بواسطة خطوط الاتصال ، ومن ثم إعادة الإشارة إلى رقمية مرة أخرى ليستخدمها الحاسوب.

س7: أذكر ميزتين لاستخدام الخطوط المخصصة في الاتصال؟


س8: وضح آلية عمل ADSL؟
1.    تحجز خطوط الاتصال الترددات الأقل من 4 ميجاهيرتز للاتصالات الهاتفية والترددات الأعلى لنقل البيانات.
2.    عند وصول الإشارات إلى المقسم ( Splitter ) يتم فصلها عن بعضها.
3.    تنتقل إشارات الاتصالات الهاتفية إلى الهاتف والبيانات الرقمية إلى المودم.

    راجع الشكل صفحة 294

س9: علل: تسمى طريقة الاتصال ADSL بالغير متماثلة؟
س9: على ماذا يدل مصطلح الغير متماثلة ( Asymmetric ) في خطوط ADSL؟
بسبب اختلاف عدد قنوات الإرسال والاستقبال.

س10:علل: يجب على المستخدم الذي يستخدم ADSL أن يكون قريب من مؤسسة الاتصالات؟
لأن هذه الخدمة ( ADSL ) مصممة للاتصالات القصيرة

ملاحظة: يختلف المودم المستخدم في ADSL عن المستخدم في Dial Up
المشاركة صفحة 295
الدرس الخامس: معدات ربط الشبكة.

س1: ما هي المعدات المستخدمة لربط الشبكات؟
1.    بطاقة الربط الشبكية ( NIC )
2.    المكرر ( Repeater )
3.    الموزع.( Hub )
4.    المحول ( Switch )
5.    الجسر ( Bridge )
6.    الموجهات ( Routers )
7.    البوابة. ( Gateway )

       بطاقة NIC

س1: ما هي ميزات بطاقة NIC؟
    توفر الوصل الفيزيائي بين الشبكة وأجهزة الحاسوب.
    توضع في مكان مخصص على اللوحة الأم، وهناك أنواع يمكن تركيبها خارجياً.
    يمكن لاثنين من بطاقات ربط الشبكات تبادل المعلومات في آن واحد.
    لها دور فاعل في كفاءة وسرعة الشبكة
    كل NIC تحمل عنواناً فريداً. يسمى MAC Address
    تختلف أنواع البطاقات باختلاف التقنية المستخدمة في نقل البيانات.
س2: علل:
1.    عند استخدام ( NIC ) بعض محطات العمل يجب أن تنتظر دورها لنقل المعلومات؟
لأن هذه الطريقة تسمح لاثنين فقط من بطاقات ربط الشبكات تبادل المعلومات في آن واحد.

2.    يفضل تركيب بطاقات ( NIC ) ذات السعر الأعلى.
        لأن سعرها بالأصل منخفض نسبياً

ملاحظة: مع أن هذه الطريقة لا تسمح إلا لاثنين من تبادل المعلومات في آن واحد إلا أننا نشعر أن نفاذ المشتركين جميعهم إلى الشبكة يجري في وقت واحد. لذلك لا نلاحظ فترة انتظار.

س3: ما هي أكثر أنواع بطاقات الربط الشبكية ( NIC ) شيوعاً؟
Ethernet Card

ملاحظة:يحتوي Ethernet Card على مداخل منوعة للكوابل (المحوري،الألياف الضوئية،UTP)


           المكرر (  Repeater )


س1: 
أ- ما هو عمل المكرر؟ عرف المكرر؟
تقوية الإشارة الرقمية لتمكينها من الوصل إلى هدفها، خاصة عند مرور الإشارة لمسافات طويلة مما يعرضها للضعف والتشويش.

ب- علل: استخدام المكرر.
بسبب تعرض الإشارات الرقمية إلى الضعف والتشويش عند نقلها عبر مسافات طويلة.

س2: كيف يمكن لنا أن نحدد إن كنا بحاجة إلى مكرر أم لا؟
بالاعتماد على:
    نوع الكوابل المستخدمة في الشبكة ومسافتها.

س3: ما هي أهم ميزات المكرر؟
    ليس له علاقة بالبروتوكول المستخدم.
    عادة يتم استخدامه داخل مبنى وحيد.
    لا يربط بين شبكتين مختلفتين. بل بين أجزاء الشبكة الواحدة.
    سرعة إرسال المكرر هي نفس سرعة الشبكة المتصلة عليه.
    لا يقوم بأي تعديل على الإشارات المرسلة، فقط يقوم بتقويتها. وإعادة إرسالها مرة أخرى.

ملاحظة: بعض أنواع الموزعات( HUBS ) والمحولات(ٍSwitches ) تحتوي على مكررات 
                  بداخلها من ضمن تركيبها.
            
                الموزع ( Hub )

س1: عرف الموزع ( Hub ) ؟
هو جهاز يستخدم كإحدى معدات ربط الشبكة المحلية بحيث يقوم بدور نقطة وصل مركزية بين أجهزة الحاسوب،ليربط أجزاء الشبكة ببعضها.

س2: كيف يتم ربط أجزاء الشبكة المحلية باستخدام الموزع؟
    يتم ربط أجزاء الشبكة من خلال الكوابل.
    يمتد الكيبل من الخوادم ومحطات العمل ليتصل بالموزع من الجهة الأخرى.

س3: ما هي وظائف( استخدامات ) الموزع؟
1.     ربط قطع الشبكة ببعضها.
2.    يستخدم الموزع كحلقة وصل.
3.    يستخدم لتوسيع الشبكة وزيادة عدد اجهزتها.

س4: كيف يتم توسيع الشبكة باستخدام الموزع؟
من خلال ربط الموزعات بمنافذ وكوابل خاصة لهذا الغرض.

س5: علل: يعتبر الموزع جهازاً غير ذكي.
لأنه لا يقوم بفحص محتوى الإشارات والبيانات لبيان من هي المحطة المعنية بالاستقبال وبأي منفذ تتصل.
توضيح لعمل HUB
    عند إرسال إشارة من محطة لأخرى فإن الموزع يقوم باستقبال هذه الإشارة ومن ثم إرسالها إلى كافة محطات العمل. عبر جميع منافذه.
    يتم استقبال هذه الإشارة من قبل المحطة المعنية بذلك. 

ملاحظة: تختلف الموزعات عن بعضها البعض باختلاف المنافذ وسرعة المنفذ حيث أنه:
    هناك عدة سرعات للمنافذ (Mbps 10، Mbps100 ، Gbps 1)
    هناك موزعات مزودة بـ 8 منافذ ( 12،24،32 ) منفذا. 
    شبكات الإيثرنت لا تحتاج إلى HUB


المحول (  Switch ).

س1: ما هي أهم ميزات ( مهمات ، استخدامات ) المحول؟
    يقوم المحول بنفس عمل الموزع
    يقوم بزيادة فاعلية الشبكة من خلال تقليل كمية البيانات التي يتم تراسلها عبر الشبكة.

س2: وضح كل من:
1.    يقوم المحول ( Switch ) بنفس عمل الموزع ( Hub ) مع إضافة بعض التحسينات؟
              يقوم بزيادة فاعلية الشبكة من خلال تقليل كمية البيانات التي يتم تراسلها عبر الشبكة.

2.    كيف يمكن للمحول زيادة فاعلية الشبكة.
              من خلال تقليل كمية البيانات التي يتم تراسلها عبر الشبكة؟

1.    كيف يمكن للمحول تقليل كمية البيانات التي يتم تراسلها عبر الشبكة؟
        الجواب آلية عمل المحول.

ملاحظات:
1.    تسمى الشبكة التي تستخدم المحول ب ( Switched Lan )
2.    الجدول التالي يقارن بين آلية عمل كل من الموزع والمحول.

الموزع ( Hub )    المحول ( Switch )
    يقوم باستقبال البيانات والإشارات وإعادة بثها إلى كافة محطات العمل.
    تقوم محطات العمل بفحص هذه الإشارات للتأكد فيما إذا كانت مرسلة إليها أم لا.        يقوم باستقبال الإشارات والبيانات وفحصها وتحديد مرسلها ووجهتها.
    يقوم بتحديد المنفذ الذي يجب أن تسلكه هذه البيانات ومن ثم بثها مرة أخرى.
    مما يسمح لباقي المنافذ بالتراسل فيما بينها.

س3: علل: يتميز المحول بالذكاء.

 

 

 

الجسر ( Bridge )

س1: ما هي أهم وظائف الجسر ( Bridge )؟
1.    بربط بين اثنين أو أكثر من الشبكات المحلية. 
2.    يسمح بتقسيم الشبكات المحلية الكبيرة إلى شبكتين منفصلتين. وذلك لتحسين الاداء
3.    يسمح لمحطات العمل في الشبكات المختلفة أن تتصل ببعضها. مما يؤدي إلى إمكانية ربط الشبكات

س2: ما هي الأسباب الموجبة لاستخدام الجسر ( Bridge )؟
1.    توسيع الشبكة حينما تصل إلى الحد الأعلى من طول الكيبلات.
2.    تلاشي الاختناقات التي تحدث بسبب العديد من محطات العمل المرتبطة بشبكة وحيدة.
3.    ربط عدد من الشبكات المحلية المختلفة مع بعضها البعض. مثل ربط شبكتي ( Token Ring ) 
  و( Ethernet )

ملاحظة:عند ربط شبكتين مختلفتين باستخدام الجسر فإن كل شبكة يكون لها عنوان مختلف عن الأخرى.

س3: علل: يجب أن تكون لدى الجسر من البروتوكولات ما يسمح بعنونة الشبكتين أو فهم وتسجيل المسارات جميعها داخل الشبكتين.
لكي يكون بمقدور الجسر تسليم حزم البيانات من شبكة لأخرى.

س4: علل: يعد الجسر هو الجهاز المناسب لإضافة شبكة متطورة إلى شبكة قديمةً ؟
لأنه يقوم أوتوماتيكياً بالاستماع إلى الشبكة واكتشاف وتسجيل عناوين الأجهزة الحاسوبية الموجودة على طرفيه ليتم استخدامها لاحقاً في تنظيم تراسل البيانات.


        الموجهات ( Routers )

س1: عرف الموجهات ( Routers )؟
هو أحد معدات ربط الشبكة، يعمل على تمرير حزم البيانات بالاعتماد على عناوين منطقية، وباتباع خوارزمية يتمكن من اختيار المسار الأفضل لنقل حزم البيانات إلى هدفها عبر الشبكات الأخرى.

س2: ما هو السبب الذي استدعى استخدام الموجهات؟
الازدياد الهائل في عدد الشبكات المحلية مما جعل الجسر غير قادر على إجراء الربط.

س3: ما هي ميزات( وظائف ، استخدامات ) الموجه؟ 
1.    يعتبر من الوسائل المتاحة لوصل الشبكات لتكوين شبكة أخرى كالإنترنت. 
2.    تقسيم الشبكة المحلية. إلى شبكات منطقية ليسهل إدارتها.
3.    توجيه واختيار المسار الأفضل لتسير فيه البيانات دون حدوث اختناقات. ( من حيث زيادة السرعة وتقليل التكلفة ).
4.    للموجه قدرة على التعلم واتخاذ القرار.

س4: علل: عند استخدام الموجهات فإن البيانات تسير إلى هدفها دون حدوث اختناقات.
لأن الموجهات تقوم باختيار المسار الأمثل الذي يجب أن تسلكه البيانات من شبكة لأخرى.

س5: للموجه قابلية للتعلم وقدره على اتخاذ القرارات. وضح ذلك؟
حيث أنه بإمكانه :
1.    التعرف على عناوين الشبكات المتصلة به.
2.    التعرف على عناوين الموجهات المتصلة به.
3.    باستطاعته الاستماع والتحري عن مدى انشغال الشبكات المتصلة به وبالتالي تحديد المسار الأفضل.

ملاحظة:
    لا ينقل الموجه أي إشارة من الشبكة الداخلية إلى الإنترنت
    يمنع الموجه أي وصول من الإنترنت إلى الشبكة الداخلية ما لم يتم ضبطه للقيام بهذه العملية.
    يستطيع الموجه ربط شبكتين مختلفتين في الطبيعة الطبوغرافية وفي البروتوكول المستخدم ولكن إلى حدود معينة.

س6: ما هي أنواع البروتوكولات التي يعمل عليها الموجه؟
1.    بروتوكول معين ( Specific Protocol Router )
2.    بروتوكولات عدة (Protocol Router Multiple  )

س7: ما هي ميزات استخدام بروتوكول معين ( Specific Protocol Router )؟
يستطيع الموجه استقبال نوعاً واحداً من حزم البيانات ورفض الانواع الأخرى.

س8: ما هي ميزات استخدام بروتوكولات عدة (Protocol Router Multiple  )؟
1.    يقوم باستقبال كل أنواع حزم البيانات 
2.    بطيء
3.    سعره مرتفع.
4.    يستخدم في الشبكات التي تتضمن العديد من الأنظمة وبالتالي العديد من البروتوكولات.


               البوابة ( Gateway )

س1: عرف البوابة؟
هي مجموعة من الاجهزة والبرامج التي تربط بين شبكات تستخدم بروتوكولات مختلفة،إذ تنقل المعلومات وتحولها إلى صيغة تتوافق مع بروتوكولات الشبكة.

س: ضع دائرة حول رمز الإجابة الصحيحة؟
أداة الربط المناسبة لإضافة شبكة مختلفة وأكثر تطوراً إلى شبكة قديمة
أ) الجسر         ب) المحول          ج) الموزع       د) الموجهات