المؤلف:
محرر
الحتمية مبدأ يفيد عموم القوانين الطبيعية وثبوتها ،فلا تخلف ولا مصادفة ، ويقوم على مجموعة الشرائط الضرورية لتحديد ظاهرة ما،فكل شيء في الوجود يرد إلى العلة والمعلول ، وعلى هذا المبدأ يعتمد الإستقراء في الطبيعة والعلوم ، وهذه الحتمية الصارمة التي تحكمت في التفكير العلمي في القرن التاسع عشر اهتزت وتزعزعت في القرن العشرين، وقد تمتد هذه الحتمية إلى الظاهر الإنسانية فتخضعها لظروف وعوامل سيوكلوجية وطبيعية ، وتتعارض مع حرية الإرادة ، وهذا ما سماه ستيوارت مل "الحتمية الذاتية" وختلف الحتمية عن الجبرية التي تخضع الطبيعة لقوى خارجية عنها ، في حين أنها تعتمد على ضرورة كامنة في الطبيعة نفسها. والحتمية الإقتصادية :- اطراد ما تقضي به الدراسة الإحصائية من نتائج لازمة ومطردة.