المؤلف:
موقع الأوائل

تعود تسمية المسك إلى حيوان Moschus Moschiferus وهو أبل صغير الحجم وهادئ ، يعيش في غابات التبولا والرودوندرون(1) الواقعة في غرب الصين. يزن الذكر البالغ من هذا الحيوان 11 كغ فقط ، ويحمل إلى بطنه كيسا يفرز مادة جنسية. لاحظ الصيادون الشرقيون، قبل عدة قرون، رائحة حلوة وقوية عبر الغابات المحلية ، فعرفوا آخر الأمر الأايل مصدر الرائجة وأنها (أي الرائجة) تسهل القيادة إلى المكان الذي يختبئ فيه الأبل لاصطياده. يزال ويجفف، بعد أن يقتل الإيل، ثم يباع للعطارين. المعروف أن زيت السمك الموجود في حيوان واحد قد لا يزيد عن جزء صغير جدا من الأونصة (32 × 10-14 من الأونصة)