المؤلف:
موقع الأوائل

 

حب الحق وايثاره :

 حب الحق وايثاره خلق ينتج عنه فضائل عظيمة خلقية وسلوكية , وعكسه حب الباطل وايثاره الذي ينتج عنه رذائل خلقية وسلوكية فاحشة تلحق الأذى والضرر بالمجتمعات .

الرحمة : وهي رقة القلب يلامسها الألم حينما تدرك تدرك الحواس وجود مسرَة عند شخص اخر .

قوة الارادة : وتكون خلقا محمودا اذا ربطت بالعلم والعقل والحكمة في التصرف , يحتاجها الانسان ضد اهواء نفسه وشهواتها وضد ميل النفس الى الراحة والاسترخاء , اللتين تؤديان الى الكسل , كما كما يحتاجها ضر مخاوف نفسه وضد ما ينزل به من مصائب يجب ان يعالجها بالصبر والسلوان .

الدافع الجماعي : وهو شعور الفرد بأنه جزء من جماعة هو عضو من اعضائها مع شعوره بانه محتاج اليها , فهو يحب الجماعة ويكره الانفراد والانعزال .

الصبر : هو ضبط النفس لتحمل المتاعيب والالام , وترويضها عند الغضب والانفعال السلبي وميلها نحو الجزع والملل والضجر  , بالصبر يتمكن الانسان بطمأنينة وثبات ان يضع الاشياء في مواضعها ويتصرف بعقلية واتزان .

سماحة النفس . بالرغم من اختلاف النماذج الخلقية بين لاناس الا اننا نجد منهم من يتمتع بخلق سماحة النفس , فهم هينَون لينَون سمحاء , يتقبلون مايجري به القدر من خير او شر بالرضى والتسليم , ويحاولون ان يجدوا فيه حكمة مرضية وان كان مخالفا لأهوائهم .