ت
المؤلف:
ندى

عندما تكون مندمجًا في محاولة لاستكمال مهمة معقدة أو إنهاء كمٍّ متراكمٍ من المواد الدراسية، فضلًا عن بعض الالتزامات الأخرى المطلوب منك أداؤها في الوقت نفسه ـ سيقل بالتأكيد اهتمامك بتناول طعام صحي.

  لكن كما هو معروف يمكن لتناول الأطعمة الصحية تعزيز الصحة العامة، وتحسين الأداء الأكاديمي بطرق عديدة؛ لذا قم بقراءة المقال لمعرفة مزيد من المعلومات حول أثر تناول الغذاء الصحي في تحسين الأداء الدراسي:

الغذاء الصحي والطاقة

   عندما تكون طالبًا فقد تصبح حياتك مضطربة ومليئة بالتوتر ومحاطة دائمًا بالمواعيد النهائية لتسليم التقييمات.. وعلى هذا النحو، غالبًا ما تشعر أنك بحاجة إلى حشد كل ما تملك من طاقة وتركيز لتواصل حتى النهاية، وقد يكون لنوعية ما تأكله وعدد المرات التي تتناول فيها الطعام أبلغ الأثر على مستويات الطاقة لديك؛ لذلك احرص على تناول الطعام على فترات منتظمة، والتركيز على تناول الأطعمة منخفضة السكر للحفاظ على استقرار مستويات السكر في الدم، وهو بدوره ما يُجنبك الشعور بالخمول والضعف وانهيار الطاقة.. كذلك، حافظ على شرب الماء باستمرار لتجنب حالات الإرهاق وفقدان التركيز المرتبطة بجفاف الجسم.

 carrot-1085063_640

الغذاء الصحي والمناعة

   تصبح إصابتك بالمرض آخر شيء قد تتمنى حدوثه إذا كنت تدرس أو تصارع من أجل إنجاز العديد من المهام؛ لأن ذلك سيضعك تحت مزيدٍ من الضغوط غير الضرورية؛ كأن تكون مضطرًّا مثلًا لتسليم الواجبات قبل الموعد النهائي في حين لا تشعر إلا بالمرض الشديد، والرغبة في الاستلقاء على السرير مع عُلبة مناديل ورقية.. ولحسن الحظ، يؤثر الطعام الصحي تأثيرًا إيجابيًّا على مناعة الجسم، إلا أن بناء مناعة قوية قد يستغرق وقتًا طويلًا، وقد كتبت اختصاصية التغذية كريستين كيركباتريك تقول: “يعتمد وجود جهاز مناعي قوي وسليم على تناول كميات متوازنة من الفيتامينات والمعادن، بالإضافة إلى الحصول على قسط كافٍ من النوم، وممارسة مجموعة كبيرة من التمارين الرياضية“؛ لذا إذا كنت تفكر في زيادة تناولك للخضراوات والفاكهة لتحسين جهازك المناعي ولا يمنعك سوى ميزانيتك المحدودة؛ فالخضراوات المُجمدة قد تكون حلًّا ملائمًا لك.. وتشير كيركباتريك قائلة:  “يُجمد المصنعون الخضروات والفاكهة عندما تكون في أوج نُضجها، وهو ما يعني احتواءها على القيمة الغذائية نفسها الموجودة في مثيلاتها الطازجة.. عليك فقط اختيار الأطعمة المجمدة الطبيعية بدلًا من تلك التي تحتوي على السكريات المُضافة أو الصوديوم”.

 food-to-avoid

الأطعمة غير الصحية وعلاقتها بأذهاننا

   يمكن للدراسة ـ في بعض الأحيان ـ أن تكون مرهقة ذهنيًّا وعصبيًّا ونفسيًّا على الطالب.. وفي الوقت الذي يُفترض فيه أن يكون الاستمتاع بتناول الأطعمة اللذيذة أمرًا طبيعيًّا فإن حالتك المزاجية قد تتأثر سلبيًّا إذا لم يحتوِ طعامك على غذاءٍ صحيٍّ. فعلى سبيل المثال لا الحصر، قامت دراسة حديثة ـ نُشرت بالمجلة البريطانية للطب النفسي ـ بمقارنة المشاركين الذين تناولوا طعامًا يحتوي على عناصر غذائية كاملة بهؤلاء ممن تناولوا طعامًا مليئًا بالأغذية الصناعية، فوجدت أن الذين تناولوا الكثير من الأطعمة المفيدة أو القليل من تلك المُصنعة ـ كانوا أقل عُرضة للإصابة بالاكتئاب.. وتعدُّ تلك النتائج غاية في الأهمية؛ لأنه في الوقت الذي أظهرت فيه دراسات عديدة فائدة بعض العناصر الغذائية في الحماية من الاكتئاب كفيتامين (ب) ـ لم تبيّن دراسات سابقة أن الأغذية المصنعة قد تزيد من فرصة إصابة الشخص بالاكتئاب.. وعلى ذلك، وعندما يبدو تناول الطعام الصحي وكأنه عمل روتيني آخر عليك القيام به بجانب الدراسة، فإنه سيساعدك في الواقع على رفع مستوى أدائك الدراسي والشخصي في العديد من النواحي.

المصدر : IVy College