في  أول امتحان وزاري للدورة الشتوية 2017-2018  ؛ قام موقع الأوائل بعمل استطلاع خاص للطلبة موضحاً نسب وآراء المعلمين والطلبة حول امتحان الرياضيات ، حيث كانت النسب كالتالي

الفرع العلمي

58% صعب 

23%  متوسط 

21%  سهل 

أما فيما يخص الفرع الأدبي فقد كانت النسب كالتالي :

81% سهل

14%  متوسط

5% صعب 

وحول ذلك، لفت المعلم ايهاب الرنتيسي بوجود خطأ بنقطة في سؤال ضع دائرة للفرع العلمي  مؤكداً سوء توزيع العلامات  وضيق الوقت ، مضيفا أن ذلك قد ينجم عن عدة عوامل قد تركب الطالب وأهمها العامل النفسي للطالب في أول امتحان وزاري قد تقدم له .. وفي مقابلة أخرى مع الدكتور مصطفى العفوري قال أن أسئلة الضع دائرة التي توزعت ولم تكن متتالية كانت مريحة للطالب حيث كانت مرتبة تسلسلياً  والتي ساعدت الطالب قليلاً في اختصار اللوقت والتي أكدها أيضاً الأستاذ ايهاب الرنتيسي 
وصرح الأستاذ ناصر ذينات عن وجود سؤال فوق مستوى الطلبة 
 
وفيما يتعلق بأسئلة الفرع الأدبي أكد الرنتيسي بسهولة الإمتحان،كما أشاد الأستاذ محمد العبداللات بمستوى الإمتحان ومراعاته للفروق الفردية بين الطلبة 
 
وفي اتصال هاتفي عبرت الطالبة نورهان محمد (الفرع الأدبي ) - لموقع الأوائل عن ارتايحها الشديد في أول امتحان وزاري 
فيما اشتكى بعض طلبة الفرع العلمي من ضيق الوقت ووجود أحد الأسئلة التي كانت فوق مستوى الطلبة 
 
وأكد الوزير الرزاز، أن امتحان الثانوية العامة في دورته الشتوية الحالية سار اليوم الاحد في جلساته الأولى بكل هدوء والتزام.
 
واعتبر الرزاز أن انتظام سير الامتحان يعكس الجدية لدى الطلبة واولياء الامور في الاستعداد للامتحان والتزامهم بالتعليمات الناظمة له، مشيرا في هذا الاطار الى دور وسائل الاعلام المختلفة في نشر هذه التعليمات وتوعية الطلبة واولياء الامور بها.
 
وبين ان امتحان التوجيهي هو جهد وطني كبير تسهم مختلف المؤسسات الوطنية مع وزارة التربية والتعليم في انجاحه، وبما يحافظ على سمعة الامتحان واهميته بالنسبة للطلبة وتحقيق العدالة وتكافؤ الفرص فيما بينهم.
 
ودعا الدكتور الرزاز الطلبة لبذل اقصى ما عندهم من جهود واستعداد للامتحان والتفوق على انفسهم واثبات قدراتهم وتفوقهم، مؤكدا ان للنجاح طريق طويل ومحطات متعددة وان امتحان الثانوية العامة هو احد هذه المحطات.
 
كما دعا اولياء امور الطلبة الى طمأنة ابنائهم وابعادهم عن اي قلق او ضغوط نفسية ربما تنعكس على ادائهم في الامتحان، مبينا اننا جميعا في هذا الوطن ومؤسساته نقف خلف ابنائنا الطلبة ونحرص على الاستثمار فيهم واعدادهم للمستقبل.
 

 

أحدث الأخبار