عمل وزارة التربية والتعليم على تشكيل اللجان الخاصة لاعادة النظر بكتب الثانوية العامة وتضع الوزارة خطة زمنية لتنهي اللجان عملها في شهر حزيران القادم.
وستعمل اللجان بحسب مديرة ادارة المناهج في الوزارة الدكتورة خولة ابو الهيجاء  لـ»الدستور «  على الغاء بعض الدروس التي لا تؤثر على المنهاج على ان يتم الحفاظ على المنهاج مترابطا من ناحية علمية وعدم التأثير على البنية المعرفية للطالب، مؤكدة ان هناك ضرورة لاعادة النظر في ضوء ان الامتحان ورقة واحدة وبالتالي المنهاج الحالي المعد لورقتين سيشكل عبئا على الطالب.
وكشفت ابو الهيجاء ان الطالب سيستفيد مع النظام الجديد من ناحية التركيز على المادة أكثر، مشيرة إلى أن الطالب مثلا كان يأخذ 5 حصص فيزياء في الأسبوع الواحد ولفصل واحد، وحسب النظام الجديد فإن الطالب سيدرس مادة الفيزياء «ثلاث حصص في الأسبوع، وعلى مدار الفصلين»، وهو ما يضمن الراحة للمعلم والطالب من ناحية عامل الوقت بحيث يدرس الطالب بأريحية ويبتعد عن الدروس الخصوصية. واشارت الى أن الوزارة ستقوم بتخفيف المناهج الدراسية من حيث الابقاء على المادة العلمية كما هي والابتعاد عن الحشو الزائد وعدم تحميل الطلبة اعباء غير مقنعة.