بدأت الجامعة الاردنية بالتحضير لانتخابات مجلس اتحاد طلبتها، والتي ستجرى الشهر المقبل، بحسب الناطق بأسم اللجنة العليا للانتخابات الدكتور أحمد العويدي العبادي، عميد شؤون الطلبة.
وشكلت اللجنة العليا للانتخابات وعقدت اجتماعات للتحضير للانتخابات، حيث تكونت من نائب رئيس الجامعة الدكتور عزمي محافظة وعضوية عميد شؤون الطلبة الدكتور العبادي ومدير وحدة القبول والتسجيل بالجامعة الدكتور محمد الشريدة، بالاضافة الى اثنين من اعضاء هيئة التدريس واربعة طلاب.
وخاطبت اللجنة في اول اجتماع لها الخميس قبل الماضي وحدة القبول والتسجيل لتزويدها بالاعداد النهائية للطلبة، ليصار الى توزيع المقاعد، حسب تعليمات اتحاد طلبة الجامعة، التي تنص على ان كل (600) طالب في الدائرة الانتخابية بعضو واحد، ويقرب كل ما يساوي (300) طالب او ما يزيد على ذلك بتمثيله بعضو اخر.
وتنتهي ولاية المجلس الحالي في الثاني من الشهر المقبل، بمقتضى ما تنص عليها التعليمات، التي حددت «مدة مجلس الاتحاد سنة واحدة من تاريخ اعلان نتائج الانتخابات».
وكانت نتائج انتخابات المجلس الحالي أعلنت في الثاني من نيسان الماضي، حيث بلغت نسبة الاقتراع على مستوى الجامعة (58.89% ) وعلى مستوى القوائم (48.36%).
ومنحت التعليمات رئيس الجامعة صلاحية تحديد موعد الاقتراع، إذ نصت «تجرى انتخابات مجلس الاتحاد خلال الفصل الثاني في اليوم الذي يحدده رئيس الجامعة»، والذي منحته ايضا صلاحية إصدار الاسس الداخلية الخاصة بالانتخابات، شريطة عدم تعارضها مع التعليمات.
وتجرى الانتخابات على مستويين، الاول» يكون على مستوى الدائرة الانتخابية (كل قسم اكاديمي وكل كلية لا يوجد فيها أقسام».
اما المستوى الثاني «يكون على مستوى الجامعة بعدد (9) مقاعد، وتجرى على اساس القائمة النسبية المغلقة، بحيث تتشكل كل قائمة من (7) مرشحين كحد ادنى من طلبة ثلاث كليات على الاقل، ويكون لكل عضو من أعضاء الهيئة العامة صوت واحد لاحدى القوائم.
وتحسب المقاعد المخصصة لكل قائمة وفقا لالية تستبعد كل قائمة حصلت اصواتها على نسبة أقل من (5%) من مجموع المقترعين للقوائم المختلفة. فيما تحصل القائمة المؤهلة على نسبة من المقاعد تساوي نسبة الاصوات التي حصلت عليها من مجموع المقترعين للقوائم المؤهلة، وبحسب ترتيب اسماء المرشحين فيها.
وفي حال وجود كسور في النسب المؤهلة للمقاعد، يتم توزيع ما تبقى من المقاعد على القوائم المؤهلة التي حصلت على اعلى الكسور تنازليا حسب مقتضى الحال.
وبخصوص عملية اقتراع طلبة الدراسات العليا ومن في حكمهم في الدوائر الانتخابية الخاصة، فإنهم ينتخبون بالاقسام والكليات التي يدرسون فيها، فيما ينتخب طلبة مركز دراسات المرأة في كلية الحقوق، فيما تضم الاقسام التي تمنح الدرجات العلمية العليا فقط الى أصغر قسم في الكلية من حيث العدد.

 

أوائل - توجيهي أردني