قالت نقابة المعلمين الأردنيين، ان اللجنة الدولية للصليب الأحمر طلبت من ذوي المعلمين المعتقلين إلى الاتصال بها لمتابعة أمورهم.

وأضافت النقابة من خلال بيان وصل "السبيل" نسخة منه اليوم السبت أن دعوة اللجنة جاءت بعد أن قامت نقابة المعلمين بمخاطبتها بعد ما أن رفضت الأجهزة الأمنية الإفراج عن المعتقلين أو منح عائلاتهم حق الزيارة أو تكفيلهم.

وأكدت اللجنة في كتاب خاطبت به نقيب المعلمين الأردنيين باسل فريحات، على أنها تتابع تلك الاعتقالات بهدف حصول المعتقلين على حقهم في الزيارات العائلية والتمثيل القانوني.

وكانت نقابة المعلمين قد خاطبت رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي، ووزير الداخلية السابق سلامة حماد، للإفراج عن المعلمين المعتقلين أو على الأقل إبداء سبب الاعتقال ومنحهم حقهم في الزيارات والتكفيل، إلا أن النقابة لم تجد أي رد من كلا الطرفين.
أوائل - توجيهي أردني