قال رئيس لجنة التربية والتعليم في مجلس النواب مصلح الطراونة ان اللجنة الوطنية لتطوير امتحان الثانوية العامة تنتظر قرار مجلس التربية والتعليم حول اليات تطوير امتحان الثانوية العامة للعام الدراسي 2018-2019.
 
واضاف الطراونة ان المجلس يدرس عدة خيارات لتجويد الامتحان وبما يخدم مصلحة الطلبة دون المساس بالجوهر لافتا الى ان اختيار التخصص سيكون حسب مجموع علامات المساقات المتصلة بهذا وليس المعدل العام كما هو معمول به حاليا في اسس القبول الموحد.
 
وبين ان دراسة تخصص الطب تحتاج من الطالب ان يكون حاصلا على علامات عالية في تخصصي الاحياء والكيمياء لانها مواد رئيسة في دراسة الطب وكذلك الامر ينسحب على التخصصات الانسانية الاخرى .
 
وقال ان الوزارة تنسق مع وزارة التعليم العالي حول اليات القبول الجديدة للطلبة بعد اعتمادها من قبل مجلس التربية والتعليم واللجنة الوطنية مشددا على ان اي تطوير سيكون لتجويد مخرجات العملية التعليمية وبما يؤدي الى مصلحة الطالب.
 
 

أحدث الأخبار