f

أكد وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي، أنه لم يكن هناك نيّة مسبقة للتحوّل للتعليم عن بُعد عقب مرور أسبوعين على انتظام الدوام المدرسي كما يُشاع.

 

وقال خلال ايجاز صحفي في دار رئاسة الوزراء اليوم الخميس، ان قرار تعليق دوام الطلبة في المدارس لمدة أسبوعين، جاء نتيجة للتزايد الملحوظ في عدد الإصابات بفيروس كورونا في المدارس بين الطلبة والمعلمين والكوادر الإدارية، والتي بلغت لغاية الآن (152) حالة.

 

واكد ان الظروف الحاليّة، تحتم علينا اتخاذ قرارات صعبة علينا وعلى الطلبة وأهاليهم، وحريصون كلّ الحرص على صحة أبنائنا وبناتنا بالدرجة الأولى.

 

وبين الدكتور النعيمي، ان الهدف الأساسيّ من هذا القرار هو تقليل فرص الإصابة حمايةً لطلبتنا ومعلمينا، مؤكدا ان التعليم الوجاهي في المدرسة يبقى أساسياً، ولا تراجع عنّه، وأنّ التعليم عن بعد يبقى خياراً متاحاً، ومعززاً للتعليم الوجاهي.

 

واوضح، ان التعليم عن بعد أو التعليم الوجاهي للصفوف من الأول إلى الثالث الأساسي، يبقى خيارا للأهالي، مبينا أن أسباب الإبقاء على التعليم الوجاهي في الصفوف الثلاثة الأولى يعود لأهمية هذه الصفوف في تمكين الطلبة من اكتساب الأساسيات المتعلقة باللغات والرياضيات.

 

ويشمل قرار تعليق دوام الطلبة والتحول الى التعليم عن بُعد بحسب الدكتور النعيمي، جميع المدارس الحكومية والخاصة، ووكالة الغوث والثقافة العسكرية.

 

وقال ان التعليم لرياض الاطفال سيتم التعامل معه كالصفوف الثلاثة الاولى اعتبارا من الاحد المقبل ويترك امر التعليم بالنسبة لهم وجاهيا او عن بعد حسب اختيار الأولياء الامور.

 

وزاد وزير التربية والتعليم، ان الوزارة وفي اطار حرصها على صحة أبنائنا الطلبة، تحرص كذلك على توفير التعليم المناسب لهم، مبينا ان الوزارة عملت خلال الفترة الماضية على تطوير عملية التعليم عن بعد، واتخذت جميع الاستعدادات تحسبّاً للظروف الاستثنائية، وطوّرت منصّة "درسك" التي تم اثراء محتواها لتشمل خصائص للطلبة والمعلمين وللإدارات المدرسية في الجانب التقني، وأخرى في جانب المحتوى والتفاعل.

 

وقال انه تم كذلك تطوير أساليب عرض المادة لجعلها أكثر تفاعلية وجاذبية للطالب، مثلما تم مراعاة نتائج الدراسات العلمية الحديثة فيما يتعلق بمدة انخراط الطلبة وانتباههم، مبينا ان المنصة توفر الفرصة للطلبة للرجوع ومشاهدة الدروس السابقة.

 

وبين الدكتور النعيمي، ان الوزارة ستعمل على تمكين طلبتنا في المدارس الخاصة وطلبة وكالة الغوث من الدخول للمنصة ومتابعة تعلّمهم بعد استكمال بياناتهم من مدارسهم خلال الأيام المقبلة.

 

وأكد ان منصة درسك، مجانية ولا يتم الخصم من حزم الانترنت عند تصفحها بين الساعة 6 صباحاً و4 عصراً، وتبقى متاحة بعد ذلك.

 

ووجه الدكتور النعيمي خلال الايجاز عددا من الرسائل للطلبة واهاليهم، مبينا ان الحكومة تدرك صعوبة هذه الفترة على الجميع، ولكنها مرحلة مؤقتة، اذ ان قرار العودة للمدراس والتعليم الوجاهي ليس بيد الحكومة فقط. 

 

واكد ان المدارس ستعود قريباً، وأن التعليم المدرسي هو الأساس في العملية التعليمية، مبينا ان اولياء الامور هم شركاء في هذا القرار،وان والتزامنا جميعا بالقواعد الصحيّة والإجراءات الوقائية عاملٌ أساسيّ في تمكننا من العودة للتعليم الوجاهيّ.

 

وجدد وزير التربية والتعليم التأكيد على حق الطلبة في التعلم، وان هذا الحق سيبقى محفوظاً ومصاناً تسعى اليه الوزارة باستمرار، مبينا انه من واجب الوزارة تجاه الطلبة تأمين بيئة مدرسية آمنة لهم.

أحدث الأخبار