a

أكد رئيس مجلس التعليم العالي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق، أن المجلس سيراعي ظروف طلبة الدراسات العليا المتواجدين في الخارج، وسيتعامل مع أوضاعهم وتحديدا ما يتعلق بشرط مدة الاقامة بمرونة عالية.

 

وقال توق إن الجامعات في بعض الدول مغلقة، وفي الأردن تم تعطيلها نظرا لوجود أزمة عالمية، "ولا أعتقد أن الظرف يسمح بالتدقيق على المدد".

 

ولفت إلى وجود آلاف الطلبة الأردنيين في الدول المختلفة، داعيا إياهم للحفاظ على أنفسهم واتخاذ كافة التدابير الوقائية، وأما من يرغب بالعودة، فالقرار يعود له "حسب ظروف الطالب نفسه".