دعت وزارة التربية والتعليم أولياء أمور الطلبة، ضرورة التأكد أن المدارس الخاصة التي يسجلون أبنائهم فيها قد حصلت على التراخيص اللازمة، والموافقة من الوزارة على قبول الطلبة في هذه المدارس من خلال مراجعة إدارة التعليم الخاص في الوزارة أو أقسام التعليم الخاص في مديريات التربية والتعليم التابعين لها.

كما أكدت الوزارة أنها لن تصادق على شهادات  الطلبة في المدارس التي لم تحصل على التراخيص اللازمة ومارست أعمالها دون الرجوع إلى الوزارة وستتحمل هذه المدارس المسؤولية القانونية المترتبة على ذلك.
 
ودعت الوزارة المؤسسات التعليمية الخاصة إلى الالتزام بنص المادة (13) من نظام تأسيس وترخيص المؤسسات التعليمية الخاصة رقم 130 لسنة 2015، والتي بموجبها يتوجب على المدارس الخاصة أن تضع في مدخلها الرئيسي وفي مكان بارز لوحة يدون فيها اسمها وعنوانها وتاريخ تأسيسها وأرقام هواتفها واسم المؤسس واسم رئيس هيئة المديرين أو رئيس مجلس الإدارة واسم مدير المدرسة ومؤهلاته إضافة إلى وضع تفاصيل عن غرفها الصفية ومرافقها ومساحاتها والحد الأعلى لعدد الطلبة في كل صف وطاقتها الاستيعابية وأن تحدث هذه المعلومات كلما طرأ تغيير عليها وتزود الوزارة بنسخة من البيانات التي تتضمنها هذه اللوحة.
 
وأكدت الوزارة على هذه المؤسسات ضرورة وضع هذه اللوحة قبل بدء الفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي الحالي 2015/2016 .
 
كما طلبت الوزارة من المدارس التي صدرت بحقها مخالفات لتسجيلها عدد من الطلبة يزيد عن الطاقة الاستيعابية المحددة في الرخصة الممنوحة لها ضرورة تسديد قيمة المخالفات الصادرة بحقها للوزارة قبل نهاية شهر شباط القادم وبعكس ذلك لن يتم المصادقة على نتائج الطلبة في هذه المدارس كما لن يسمح لها بتسجيل طلبة جدد في العام الدراسي القادم مؤكدة أنها ستقوم بنشر أسماء المدارس المخالفة على موقعها الإلكتروني لتوعية أولياء أمور الطلبة بذلك.