Author:
موقع الأوائل

تهتهم جميع الأمهات بدرجة و مستوى ذكاء أطفالها ، و تضعهم تحت الملاحظة منذ الصغر و تكتشف الحركات التي يقومون بها و التصرفات و ردود الأفعال في المواقف المختلفة ، حيث تهتم الأم بمعرفة ما يثير إنتباه الطفل و تحديد ما يهتم به ، كذلك تعمل الأم على إزالة العوائق من أمام الطفل لإتاحة مساحة أكبر له لكي يتصرف بحرية ، و هناك الكثير من الأمهات على الجانب الآخر يبالغن في الخوف على الطفل و يجعلنه لا يتصرف بحرية في كل المواقف ، حيث تمنع الأم الطفل من الإستكشاف أو حرية الحركة ، و رغم أن الخوف على الطفل و الإهتمام به شعور طبيعي لدى كل الأمهات ، إلا أن تلك المبالغات قد تؤثر على ذكاء الطفل ، فتجلعه معتمداً على الأم في كل شئ ، و فيما بعد سيصبح معتمداً على غيره .

و لكي تساعدي طفلك على تنمية ذكائه و مهاراته في الصغر ، عليك الإهتمام بالعمل على تطوير إمكانيات الطفل و إتاحة الفرصة له لكي يتعرف على الأشياء و العالم بنفسه ، و فيما يلي بعض النصائح للأمهات لكي ينشئوا أبنائهن بشكل سليم و أكثر ذكاء .

نبغي قبل جدولة الحل أن نضع نقاطا هامة في ذكاء الطفل ،  ينبغي على الأم مراعاتها ليزيد ذكاء طفلها :

اللعب : ومهما كان لعب طفلك فشجعيه ،  لأنه يكون في ذروة ذكائه العقلي ،  حيث يسبح بخياله المونق إلى عوالم تمكنه من استكشاف واقعه .

عليك الإهتمام بألعاب الطفل ، فإن كثرة اللعب تنمي ذكاء الطفل و تنشط طاقته ، و هناك العديد من أنواع الألعاب التي تناسب مراحل السن المختلفة للأطفال ، و المصممة خصيصاً لتنمية قدراتهم على التركيز و الإنتباه و زيادة الخيال ، و لا تتذمري من كثرة لعب الطفل و طاقته الزائدة فإن ذلك في مصلحته لتنمية ذكائه .

القصص وكتب الخيال : لأن الطفل يتعلق بالقصة أكثر مما يتعلق بغيرها ،  ويتعلق بالخيال أكثر من الواقع ،  وهذا مما يزيد سعة الخيال والذكاء التصوري والإبداع لدى الطفل ،  وكذلك تكسبه القيم الأخلاقية والاتجاهات ،  وتزرع في نفسه الميول والرغبات .

الرسم وفنون الزخرفة : ويعد الرسم ترجمة لخيال الطفل المجنح ،  وأمارة اتساع المدارك ،  وزيادة الذكاء .

مسرح الطفل : وهو مسرح الدمى الذي يمكنك أن تصنعه بنفسك ،  ليحلق الطفل في عالم من الخيال ،  وتستطيع بواسطته غرس القيم والاتجاهات الصحيحة .

التمارين الرياضية البدنية : وهو غاية ما يفعله الطفل في مرحلة السؤال ” الجري ” لتقوية عضلاته الكبيرة .

الاناشيد : وهي من أجمل الوسائل التي تزرع القيم في مرحلة الطفولة ،  وتزيد المعجم اللغوي لدى الطفل ،  وبالتالي يداد ذكاؤه اللغوي والاجتماعي وغيره .

التغذية السليمة لطفلك

يجب الإهتمام بالتغذية السليمة للأطفال ، لأن التغذية السليمة هي أكثر العوامل تأثيراً على مدى ذكاء الطفل ، فالطفل الصحيح الجسم يكون غني بالنشاط و الطاقة و قادر على الإستكشاف و تحصيل المعلومات أكثر من الطفل الذي يتعرض للأمراض كثيراً .

التحدث مع طفلك

اهتمي بالحديث مع الطفل ، حيث يجب عليك تعويد الطفل على الحكايات و القصص الخيالية لتوسيع خياله منذ الصغر ، و عندما يكون الطفل في مرحلة الأسئلة جاوبيه دائماً و لا تنشغلي عنه ، و عندما تتحدثين معه لا تستهيني بذكائه لأن الأطفال يستطيعون التمييز بين الحديث الجاد و بين الأشخاص الذين يحدثونهم بإجابات غير مقنعة بالنسبة لهم ، يجب أن تكوني مصدر ثقة لطفلك و يكون حديثك مقنع و يحثه على الإكتشاف بنفسه دائماً . رابعاً عودي طفلك على الرسم منذ الصغر ، و ذلك لتوسيع خياله وتنمية ذكائه .