Author:
موقع الأوائل

يدور مقراب (هابل) حول الأرض خارج الغلاف الجوي دورة كل (97) دقيقة ، منذ أنّ وضع في ذلك سنة 1990 م.

يمتاز عن المراصد الأرضية ، بأنه لا يتأثر بالتشوهات الناتجة عن الغلاف الجوي ، فهو يلتقط صورا للكون واضحة ودقيقة ، إذ تلتقط مرآة مقعرة قطرها (2.4 م) ، كمية من الضوء للحصول على صورة واضحة ، بعد ذلك يرسلها المقراب إلى قمر صناعي يدور حول الأرض ، ليرسلها الأخير بدوره إلى محطة ارضية يعمل فيها فريق من العلماء ، وقد أرسل المقراب صورا نادرة للكون يقدر عددها بمئات آلاف الصور. فأضاف للبشرية معرفة جديدة بأسرار الكون ، ما يزيدنا إيمانا بعظمة الخالق سبحانه وتعالى.

واعتمادا على صور المقراب ، أعاد العلماء تقديرهم لعمر الكون الذي كان يقدر بين (10 - 20) مليار سنة ، إذ أصبح يقدر بين (11 - 18) مليار سنة. وتجدر الإشارة إلى أنه قد أطلق على هذا المقراب اسم عالم الفلك الامريكي (إدوين هابل) (Edwin Hubble) الذي اكتشف أنّ الكون في حالة تمدد مستمر.

مقراب هابل الفضائي ، تلسكوب هابل الفضائي ، مرصد هابل الفضائي