Author:
حسام عواد

يعد تصنيف الاهداف التربوية احد النماذج المستخدمة على نطاق واسع لتطوير مهارات التفكير العليا ، والهدف من التصنيفين هو توفير مجموعة من المعايير التي يمكن ان تستخدم لتصنيف الاهداف التربوية بحسب مستوى التعقيد في عملية التفكير .

هذا التصنيفات عامة بمعنى انها تطبق بأي مجال اكاديمي أو مستوى تدريسي ، لكن يختلف التصنيفات في التركيز ؛ حيث يركز التصنيف المعرفي على السلوكات العقلية والمعرفية ، ويركز التصنيف الوجداني على السلوكات العاطفية الوجدانية .

فرضية الهرمية : أي ان كل مستوى يعتمد على المستوى الاادنى منه ؛ وعليه فإن التطبيق (كمستوى 3) لا يمكن أن يتحقق الا بالمرور بالمستوى (1+2) وهو المعرفة والفهم ، وحتى يصبح الطلبة قادرون على حل مشكلة ما لم تواجههم من قبل ، فإن عليهم أن يعرفوا كل المبادئ والطرق الضرورية لحلها ويفهموها ، أما المستوى الرابع (التحليل) الذي يطلب غالبا من الطلبة في الامتحان ( قارن ، بين التشابه ....) فلن يتحقق بشكل مناسب ما لم يطبق الطالب الافكار على حالة لم يواجهها من قبل ، ولا يتوقع من الطلاب تطوير نظام قيم مالم يفكروا اولا فيما اذا كانوا يقدرون اشياء معنية ، باختصار فان فهم معاني هذه الفرضية امر مهم للعملية التدرسية ، ويجب ان يتأكد المعلم أن طلبته قادرون على اداء السلوكات في المستويات الدنيا قبل ان يتوقع منهم اداء في المستويات العليا .

يرتبط بهذه الفرضية أن نقول : جميع المتعلمون قادرون على التفكير والوجدان الواردة في كل مستوى من التصنيفات .؛ فالأطفال مثلا قادرون على التفكير بما فيه من تحليل وتركيب وتقويم بالإضافة لعمليات الوجدان من تقويم القيم وتنظيمها واكتسابها اذا ما اعطوا الوقت الكافي وتوافرت الظروف التدريسية المناسبة . 

يتكون التصنيف الوجداني من المستويات الفرعية التالية : 

1. الاستقبال والانتباه : ينقسم لثلاث فئات :

أ) الوعي : يشمل الشعور بوجود شيء وأخذه بالحسبان لكنه لا يستطيع ان يكتب أو يصف ما الذي سببّ الوعي 

ب) الرغبة في الاستقبال والتلقي : يسعى الفرد وراء شيء ما ويكون ميالا لملاحظة ظاهرة ما / شيء ما 

ج) الانتباه الانتقائي : يختار الطالب مثيرا مفضلا ويلتزم به بالرغم من وجود مثيرات اخرى مشتتة

2. الاستجابة : تشمل على معظم اهداف الاهتام ، يكون الطالب منغمس وملتزم بالموضوع والنشاط ويحقق الرضا ضمن ثلاثة مستويات : 

أ) الاذعان في الاستجابة : لا يبادر به ولا يقاومه

ب) الرغبة في الاستجابة : القيام بالشيء تلقاء انفسهم 

ج) الرضا بالاستجابة : الشعور بالمتعة والحماس اثناء النشاط 

3. اعطاء قيمة : يحظى باهتمام اكبر في الممارسة التربوية ، ويشتمل ثلاثة مستويات : 

أ) اضفاء قيمة : الاقرار بأن شخصا/ظاهرة /فكرة ..ما لها قيمة أو أهمية 

ب) اظهار الأفضلية : البحث عن القيمة والرغبة بها لا مجرد وجود الاستعداد 

ج) إعلان الإلتزام : يتضمن المعتقدات المؤكدة والتصرف بطريقة تؤدي لتدعيم القيمة واقناع الآخرين بها وتعميق انخراطهم بها 

4. التنظيم : تتضمن عملية استيعاب وتبني القيم ، ويتضمن مستويين :

أ) تصور القيمة : وضع مفهوم يمكن الفرد من فهم كيفية ارتباط قيمة ما مع القيمة الثابتة الاخرى أو مع قيمة اخرى جديدة يجري تطويرها 

ب) تنظيم القيمة : وضع اتجاهات ومعتقدات متعارضة مع بعضها البعض 

5. الاتصاف بمنظومة القيم : يحتل المستوى الاخير من التصنيف الوجداني ، حيث تكون القيم قد استوعبت بالفعل واكتسب طابعا شخصيا ونظمت في وضع هرمي ، وتتضمن فئتين :

أ) تطوير مجموعة قيم معممة : رد فعل متواصل لمجموعة من الحالات والأشياء ذات الصلة 

ب) التوصيف : سلوكات تشكل النظرة للعالم