Author:
ندى
أمضى مقاول غني  من نيورك عطلة  اسبوعين على شاطئ كوستاريكا ..وفي اليوم الأول الذي أمضاه هناك ذهل بنوعية وطعم السمك 
الذي اشتراه من بائع سمك محلي .. وفي اليوم التالي قصد الأمريكي " ابن البلد هذا" عند رصيف الميناء ولكن الرجل كان قد باع صيده..
اكتشف الأمريكي أن  لدى هذا الرجل مكاناً سرياً ، فيه السمك وفير والنوعية ممتازة ..ولكنه لم يكن يصطاد إلا خمس أو ست سمكات كل يوم ..
سأل النيويوركي صياد السمك لماذا لم يبق مدة أطول في البحر ليصطاد المزيد من السمك 
أجاب صياد السمك ك " ولكننب يا سنيور أتاخر في النوم حتى التاسعة او العاشرة صباحاً  ، ثم ألعب   مع أطفالي وبعد ذلك  أذهب  للصيد مدة ساعة او ساعتين ... بعد الظهر ؟ آخذ قيلولة مدة ساعة أو ساعتين .
وفي المساء اتناول وجبة هادئة  متأخر من المساء مع عائلتي وفي وقت متأخر من المساء أقصد القرية حيث أعزف  الغيتار وأغني مع اصدقائي ..
كما ترى انا أنعم بحياة سعيدة هادئة ممتعة ومليئة بالنشاط"
أجاب النيويوركي " عليك أن تصطاد المزيد  من السمك .. فهذه الطريقة تمكنك من أن تمهد الطريق لمستقبل زاهر .انظر .. أنا رجل اعمال من نيويورك ويمكنني أن أساعدك لتصبح ناجحاً أكثر بكثير في الحياة .. أنا أملك اجازة في ادارة الأعمال من جامعة هارفرد وأعرف الكثير عن التجارة والتسويق "
تابع النيويوركي قائلاً : " العمل للمستقبل يتم عبر الاستيقاظ باكراً في الصباح وقضاء اليوم كله في الصيد ثم العودة في المساء من أجل اصطياد المزيد .. وبفضل المال الزائد الذي ستجنيه ستستطيع شراء قارب أقرب .. وبعد سنتين ستستطيع أن تمتلك خمسة أو ستة قوارب يمكنك تأجيرها لصيادي سمك آخرين .. وفي غضون خمس سنوات أخرى وبسبب السمك كله الذي ستحصل عليه ستستطيع بناء مصنع للسمك وستتمكن حتى من الحصول على ماركتك "
وفيما كان الرجل الكوستاريكي يبدو أكثر انذهالاً أخذ النيويوركي يتابع قائلاً " وبعد ست أو سبع سنوات ستستطيع ترك هذا البلد والانتقال الى نيويورك مسلما ادارة المصنع الى شخص آخر ، لتتمكن أنت من تسويق منتوجاتك .. ان عملت جاهداً مدة خمس عشرة فستصبح مليونيراً وعندها لن يكون هنالك حاجة لتعمل حتى آخر عمرك ".
أجاب الرجل : وماذا أفعل عندئذ؟
رد رجل الأعمال الغني بحماسة وبدون أي تردد عندئذ ستقدر على الإنتقال الى قرية صغيرة في بلد هادئ كالمكسيك حيث يمكن أن تنام حتى وقت متأخر من الصباح وتلعب مع أطفال القرية وتغني مع رفاقك كل ليلة "
الحكمة من هذه القصة أن معظم النجاح كما يحدده المجتمع اليوم يكلف الكثير ز. يكلفك صحتك العقلية والجسدية وحياتك العائلية وحريتك الشخصية .. ما الغاية من العمل المضني لسنوات وسنوات من التضحية بالسعادة ما دام بمقدورك الحصول على ذلك بعدم العمل بشكل مضنٍ؟
قد تكون الشهرة والثروة على لائحة المكافآت التي تتوقعها في الحياة ولكن الثمن الذي ستدفعه من وقتكوطاقتك والمخاطر التي يمكن أن تعترض طريقك قد يكون أغلى مما ترغب في انفاقه.