بحث نقيب المعلمين باسل فريحات مع وزير العمل علي الغزاوي امس، عددا من القضايا التي تخص العاملين في قطاع التعليم الخاص.
وقالت النقابة في بيان صحفي، ان الغزاوي اكد حرص الوزارة على تكثيف الرقابة على مؤسسات التعليم الخاص، والتأكد من التزامها بقانون العمل وتنفيذ قرار تحويل رواتب المعلمين فيها إلى البنوك.
بدوره، شدد فريحات على حق النقابة في الدفاع عن حقوق منتسبيها بما في ذلك العاملين في المؤسسات التعليمية الخاصة، وعدم التعدي على حقوقهم والمساس بها.
كما اكد ضرورة الزام المؤسسات التعليمية الخاصة بالعقد الموحد للمعلمين ومنح كل معلم نسخة من العقد وعدم الالتفاف عليه، ومنح المعلمين الحد الأدنى من الأجور في كافة المحافظات وزيادة رواتبهم لتساوي ما يتقاضاه العاملون في القطاع التربوي الحكومي.
ودعا فريحات جميع المؤسسات التعليمية الخاصة إلى إشراك جميع المعلمين لديها بالضمان الاجتماعي وتحمل المؤسسة للنسبة التي نص عليها القانون وعدم تحميل المعلم كامل النسبة، مشيرا كذلك إلى حق المعلم بالتعويض في حال الإصابة أثناء العمل وحقه بالأجرة أثناء العطلة الصيفية.
وطالب، بضرورة إدراج مادة في العقد الموحد تحدد مدته لتكون 12 شهرًا، وكذلك إعادة النظر بنسبة الزيادة السنوية للمعلم، وحقه بالإجازة المرضية وإجازة الأمومة للمعلمات مدفوعة الأجر، وإلزام المؤسسات التعليمية الخاصة بتأمين المعلمين والمعلمات صحيًا.-(بترا)