طالب طلبة ناجحون في «التوجيهي» السماح لهم بزيادة عدد المواد المسموح لهم إعادتها لغايات رفع معدلاتهم.

واضافوا الى «الرأي « ان الوزارة بالرغم من توجهها الساعي لمنح الطلبة المزيد من الفرص وبعدد لا محدود من الدورات وفق القانون الجديد المطبق في العام الدراسي المقبل ٢٠١٧-٢٠١٨، الامر الذي يدلل على استيعابها لمتطلبات المرحلة وحاجة الجميع من التعليم وفق منهجية عمل متطورة.

وأعتبروا انه «من حق الطلبة الذين لم يحصلوا على معدلات تساعدهم على التسجيل ضمن التخصصات العلمية وبما يحقق طموحاتهم وامالهم».

وبينوا ان التعليمات الحالية والتي بموجبها يسمح للطالب الناجح باعادة مادة واحدة او ثنتين فقط من اجمالي المواد لرفع معدله لا تعد عادلة او منطقية -حسب وصفهم-.

وأوضحوا ان التعليمات، التي تسمح بحد اقصى اعادة مادتين من مجمل المساقات الدراسية، غير كاف ولا يسهم برفع المعدل لمستويات عالية، بخاصة وان اغلب الذين يرغبون بزيادة معدلاتهم يطمحون للقبول في الكليات العلمية كالطب او الهندسة، والتي بحاجة الى عدد اكبر من المواد لتساعد في رفع المعدل.

وطالبوا وزارة التربية والتعليم بدراسة واقع احتياجات الطلبة بما يخص هذه الجزئية بما يمنحهم المزيد من الفرص ليتمكنوا من اتمام المتطلبات للدخول الى التخصصات الجامعية التي توافق رغباتهم وميولهم.

في الاطار أكدت وزارة التربية والتعليم ضمن خططها للعام الدراسي القادم 2017-2018 أن تطبيق مجموع علامات التوجيهي من 1400 بدلاً من المعدل.

كما أكدت أن امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة للعام الدراسي المقبل 2017/2018 سيستمر على دورتين امتحانيتين، وأنه لا تعديل على التعليمات المتعلقة برفع المعدل.

وفيما يخص الطلبة المستكملين سمحت للطالب الناجح في امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة أن يعيد مبحثاً أو مبحثين لمرة واحدة فقط لغايات رفع المعدل شريطة أن يكون ذلك في الدورة اللاحقة التي تلي الدورة التي نجح بها.

وكانت الوزارة عممت على مديريات التربية والتعليم التعليمات المعدلة لتعليمات امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة، والتي بموجبها يسمح لطالب الثانوية العامة غير المستكمل لمتطلبات النجاح التقدم للامتحان العام بعدد مفتوح من الدورات دون أن يستنفد حقه ابتداءً من الدورة الشتوية للعام الدراسي 2017/2018 وفق عدد من الشروط.

واشترطت أن يتقدم الطالب للامتحان في أي مبحث أو مستوى مطروح في برنامج الامتحان العام ولأي فرع من فروع التعليم وفق المناهج المعتمدة.

وتمنح الأولوية بموجب الشروط التقدم الى الامتحان العام للمشتركين الذين استنفدوا حقهم في الدورات السابقة وفق الأحدث، وعلى التوالي، وذلك لغير المستكملين في ثلاثة مباحث فما دون، وفي حال عدم طرح مبحث ما في برنامج الامتحان العام يسمح للمشترك غير المستكمل في ذلك المبحث أن يتقدم لمبحث بديل ووفق المناهج المعتمدة وما تقرره إدارة المناهج والكتب المدرسية وبالتنسيق مع إدارة الامتحانات والاختبارات.

أوائل - توجيهي أردني