الطفيلة–أنس العمريين

لم تشفع حالات سقوط أكثر من (11) طالبا وطالبة في مدرسة المنصورة الاساسية المختلطة في محافظة الطفيلة بالحفر العميقة امام المدرسة، من قيام المسؤولين اصحاب العلاقة بإعادة تأهيل الطريق او طمر الحفر تجنبا لوقوع المزيد من الطلبة داخلها.
وتهدد الحفر الموجودة امام المدرسة سلامة الطلبة وحياتهم اثناء دخولهم الصباحي وعند انتهاء الحصص الدراسية، وسط مطالبات عديدة من اولياء الامور وادارة المدرسة بحل المشكلة التي باتت تؤرق الطلبة والمدرسين والمواطنين على حد سواء.
وقال المواطن محمد المعابرة « ان الحفر الموجودة امام مدرسة المنصورة الاساسية المختلطة باتت تشكل عائقا أمام الطلبة في الدخول للمدرسة والخروج منها، مشيرا إلى أن الجهات ذات العلاقة لم تتحرك لاتخاذ أي إجراء حيال هذا الخطر الذي ما زال يهدد الطلبة، مطالبا بسرعة التدخل من خلال طمر الحفر لحين اعادة تأهيل الطريق، لإنقاذ الطلبة من خطر الوقوع قبل أن تتكرر حوادث سقوط للطلبة فيها، ويحدث ما لا يحمد عقباه كما حصل خلال الايام والاسابيع الماضية من سقوط العديد من الطلاب والمارة في تلك الحفر.
واشار نقيب المهندسين في الطفيلة المهندس مروان الخريسات، الى ان الحفر التي تنتشر في بعض المناطق في المحافظة يعود الى عدم متابعة المقاولين المنفذين لعطاءات تأهيل الطرق من قبل البلدية ومديرية الاشغال، حيث تنفذ تلك العطاءات دون رقابة حثيثة والتجاوز عن بعض النواقص، ما يحدث فيما بعد ظهور تلك العيوب التي تشكل خطرا على الجميع، مؤكدا ان نقابة المهندسين في المحافظة على استعداد تام للتشارك والتعاون مع البلدية والاشغال العامة في العطاءات التي يتم طرحها.
من جهته، أكد رئيس بلدية الطفيلة الكبرى المهندس خالد الحنيفات، وجود الحفر والهبوطات في الطرق الفرعية في منطقة المنصورة وخاصة امام مدرسة المنصورة الاساسية المختلطة، وستقوم البلدية وكإجراء سريع بطمر تلك الحفر حفاظا على سلامة الطلبة والمواطنين، مؤكدا ايضا ان البلدية ستقوم خلال الشهر الحالي بطرح عطاء فرشيات واعادة تأهيل بالخلطة الاسفلتية الساخنة لجميع الطرق الفرعية التي بحاجة الى اعادة تأهيل في منطقة المنصورة بعد الانتهاء من تأهيل الطرق في منطقة وادي زيد - الرأي .

اوائل - توجيهي.